إدارة بايدن لا تبدو متساهلة مع التجاوزات التي ارتكبتها مليشيات حفتر

إدارة بايدن لا تبدو متساهلة مع التجاوزات التي ارتكبتها مليشيات حفتر

- ‎فيدولي, واجهة
56
0
إدارة بايدن لا تبدو متساهلة مع التجاوزات التي ارتكبتها ميليشيات حفتر.

في قطر كتبت صحيفة ” العرب ” أن الإدارة الأمريكية في عهد الرئيس جو بايدن تتجه لإعادة بلورة استراتيجية جديدة في ليبيا، ” تختلف عن تلك التي تبناها الرئيس السابق دونالد ترامب، والتي اعتمدت لغة غامضة وملتبسة تجاه طموحات اللواء الليبي المتقاعد خليفة حفتر، لحكم البلاد” .

وعلى عكس ترامب (2017-2021)، ، تضيف الصحيفة ، لا تبدو إدارة بايدن متساهلة مع التجاوزات التي ارتكبتها مليشيات حفتر، بحسب تقرير الخارجية الأمريكية حول حقوق الإنسان لعام 2020، الذي صدر الثلاثاء الماضي.

وأشارت الصحيفة إلى أن التقرير يتهم مليشيات حفتر بالتورط في عمليات قتل تعسفي وغير مشروع وإخفاء قسري وتعذيب، وتجنيد أطفال واستخدامهم في الصراع ، وعن استيلاء جماعات متحالفة مع حفتر على مدينة سرت (وسط)، وتعرض العديد من المدنيين للاختطاف والاحتجاز بسبب “ولائهم” لحكومة الوفاق الوطني، إلى جانب جرائم ميليشيا الكاني في مدينة ترهونة (غرب).

وترى الصحيفة أن هذا التقرير، يعتبر مؤشرا على طبيعة تحرك واشنطن خلال المرحلة المقبلة تجاه ميليشيات حفتر، في ظل انتشار الاغتيالات والاختطافات، خاصة في مدينة بنغازي (شرق)، التي يكاد يخرج الوضع الأمني فيها عن السيطرة.

وذكرت الصحيفة أنه سبق لمستشار الأمن القومي الأمريكي جيك سوليفان، أن أصدر بيانا في 12 مارس الماضي، أكد فيه العمل “على تعزيز المساءلة لأي طرف يسعى إلى تقويض خارطة الطريق الانتخابية التي وضعها الليبيون”.

وهذه رسالة ، تقول الصحيفة ، موجهة بشكل رئيسي لحفتر، الذي أجهض محاولات سابقة لإجراء انتخابات في 10 دجنبر 2018، كما نص عليها اتفاق باريس، وأيضا انتخابات ربيع 2019، بحسب اتفاق باليرمو (إيطاليا)، بين أطراف الصراع.

جو بايدن

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ربما يعجبك أيضا

رئيس مجلس جهة سوس ماسة يطلع القنصل الشرفي لسويسرا بأكادير على المؤهلات الاقتصادية للجهة

استقبل رئيس مجلس جهة سوس ماسة، ابراهيم حافيدي،