الميلودي المخارق -” لن نكون محايدين في الانتخابات المقبلة و سنعاقب كل من تآمر على الطبقة العاملة في الانتخابات المهنية”

الميلودي المخارق -” لن نكون محايدين في الانتخابات المقبلة و سنعاقب كل من تآمر على الطبقة العاملة في الانتخابات المهنية”

- ‎فيمجتمع, واجهة
2444
0

احتفل يومه السبت 19يونيو مناضلات و مناضلو الاتحاد المغربي للشغل بالنصر العظيم الذي لاقته المنظمة العتيدة في الانتخابات المهنية و التي اسفرت عن اكتساح تاريخي  سواء على مستوى انتخاب اللجان الثنائية او منادبيب الاجراء في القطاعين العام و الخاص في كل تراب المملكة.

و في بداية الحفل رحب الأمين العام السيد الميلودي المخارق  بكافة المناضلات والمناضلين داخل الاتحاد المغربي للشغل من جهة الدار البيضاء سطات وببعض من جاؤوا من  المدن الأخرى.

و أكد أن هذه الرابة وهذا الشرف لم يأتيا صدفة بل هما نتيجة حتمية لنضال وجهد مستمر منذ سنوات و مجهود جبار  في التاطير، في التكوين و في النضالات، في الترافع وفي مصاحبة الحياة المهنية والاجتماعية.

و ذكر زعيم الاتحاد المغربي للشغل بالعراقيل، والفخاخ والمقالب التي اعترضت المسيرة النضالية مشيرا إلى تكالب ما وصفه بالنقيبات على الاتحاد المغربي للشغل و التي حاولت تشويه ومسخ التمثيلية النقابية في القطاع العام و كيف تصدى الاتحاد المغربي للشغل وحده دون مظلات حزبية لهذه المؤامرة.

و للتذكير، فقد شهدت الاستحقاقات المهنية هذه السنة تصرفات عبثية و تكالبا صريحا من طرف رؤساء أحزاب و أعيان ووزراء، على ام النقابات من طرف احزاب سياسية لم تتوارى في تحركاتها و لم تتوانى في إخراج كل الاوراق من أجل الحصول على مناديب الاجراء مستغلين في ذلك  الطبقة العاملة أسوأ استعمال.

و عاد السيد المخارق ليؤكد أن الطبقة العملة خيبت ظنهم و ردت لهم  الصاع صاعين، و برهنت لهم على مدى وعيها و إدراكها بالمؤامرات والدسائس الصغيرة،

حصيلة نضال الاتحاد المغربي للشغل طيلة سنين، كما وصفها السيد المخارق هي لوائح الإتحاد المغربي للشغل في كل القطاعات والجهات وفي 58 مدينة واتحاد محلي وجهوي اتبث فيها المناضلين داخل الاتحاد مدى تشبتهم بالدفاع عن الطبقة العاملة.

كما أعلن السيد المخارق  عن افتتاح مقر للاتحاد المغربي للشغل قريبا في معبر الكركرات،

و في نهاية كلمته أعلن السيد المخارق أن الاتحاد المغربي للشغل لن يكون محايدا في الانتخابات المقبلة و أن مناضلي الاتحاد الشرفاء سيعاقبون من تآمر على الطبقة العاملة ومن تدخل ضد مصالحها في الانتخابات المهنية.

 

 

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ربما يعجبك أيضا

مناصب انستهم الأخلاق المغربية، وأخلاق العروبة.

أثارت الصورة التي ظهر فيها الائتلاف الحكومي بقيادة