برشلونة اليوم، تحقيق الذات رهين بوجود ميسي.

برشلونة اليوم، تحقيق الذات رهين بوجود ميسي.

- ‎فيرياضة, واجهة
576
0

انهزم اليوم الجاري  الاحد 24  نادي برشلونة أمام غريمه التقليدي ريال مدريد بهدفين لواحد، و في عقر الدار، الشيء الذي سيعمق جراح النادي و سيجعل عودته صعبة و شبه مستحيلة في الدوري الاسباني لهذه السنة.

بعد أن أصبح المستحيل برشلوني، يبدو أن برشلونة سيستحيل عليها حتى الممكن في القادم من الأيام، لا يمكن لها أن تظفر بالألقاب التي كانت تحصدها بلا حساب، حسابها سيكون عسيرا دون ميسي أمام الفرق الكبيرة في عصبة الأبطال الأوروبية و أمام الفرق الصغيرة في الدوري الاسباني.

الملاحظ أن جمهور البارصا العالمي تحول بالجملة الى احضان ميسي بباريس. واهم من يعتقد أن ميسي لم يكن هو البارصا، مخطئ من لم يدرك أن ميسي لاعب عالمي و هو أو أصبح أكبر من نادي لكرة القدم، و أي نادي يا سادة ؟ نادي عريق كبرشلونة ؟؟

بات واضحا أن بكاءك يا ميسي لم يكن لأجل نفسكـ، بل كان لأجل برشلونة. اضحك اليوم، حتما قد ندموا.

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ربما يعجبك أيضا

زهير الشرادي يكتب : الإسلام ؛ وهم الدولة و دولة الوهم

  ” إننا لن نجبر العالم ، كل