جريمة قتل بشعة اهتزت لها ساكنة أكادير

جريمة قتل بشعة اهتزت لها ساكنة أكادير

- ‎فيمجتمع, واجهة
108
0

لم يمر على حادثة سلا التي انتحر فيها زوج و زوجته على الملأ حتى اهتزت مدينة أكادير هي الأخرى، زوال اليوم الأحد 5 دجنبر، على وقع جريمة قتل بشعة، راح ضحيتها  شخصين من عائلة واحدة.

يبدو أن المشاكل الأسرية استكثرت و تفشت بشكل مرعب في الآونة الأخيرة، ما يجعل التدخل السريع من أجل وقف هذه الظاهرة من خلال التحسيس بأن الأمور لا تعالج بالعنف، بل بالحوار و السلم و التفاهم حيث أن العنف سيزيد الطينة بلة عندما يترك آثارا بليغة على العائلة و المجتمع طيلة الحياة.

و ذكرت المصادر المطلعة على هذه الجريمة البشعة أن شابا أربعينيا (رب أسرة) أقدم على قتل زوجته في الثلاثينيات من عمرها وأحد أبنائها ذو الخمس سنوات بواسطة السلاح الأبيض بحي الوفاء. 

وأوضحت المصادر أن الجاني عرض أيضا إبنته، وجدتها لجروح خطيرة، ما استدعى نقلهما في حالة خطيرة إلى مستشفى الحسن الثاني بأكادير. 

وفق المعطيات المتوفرة فإن الزوجة توفيت على الفور متأثرة بجروح غائرة، بينما توفي الطفل في إحدى المصحات بالحي المحمدي.

وأشارت المصادر إلى أن الجاني لاذ بالفرار، قبل أن يتم توقيفه في منطقة قريبة من موقع الجريمة. فيما باشرت مصالح الأمن الوطني تحقيقاتها لمعرفة أسباب وحيثيات هذه الجريمة البشعة.

 

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ربما يعجبك أيضا

لماذا يتنكر الفايد لقناته على اليوتوب و يحارب صوته و صورته؟

” دون كيشوت التغذية” اسم أطلقه يوتوبرز على